فضل العشر من ذي الحجة

  • فضل العشر من ذي الحجة
    فضل أيام العشر من ذي الحجة : 
    • يتضرع المؤمنون لله تعالى ويتقربون لله تعالى في جميع أيام السنة ، إلّا أنّ هناك أياماً يكثر فيها المسلمون من العبادات والنوافل والتضرع لله تعالى بالدعاء وصالح الأعمال والأقوال وأزكى الصدقات والابتهالات؛ لنيل الدرجات العُلى والأجر العظيم في هذه الأيام المباركة التي تتنزل فيها فيض الرحمات والخيرات من الله تبارك وتعالى. 
    • -ومن هذه الأيام ، الأيام العشر الأولى من ذي الحجة حسب التّقويم الهجري ، بحيث تتوافق هذه الأيام مع أداء شعيرة الحج عند المسلمين وتنتهي هذه الأيام بحلول عيد الأضحى المبارك الذي  يتبادل فيه المسلمون التهاني والتبريكات بحضوره ويذبحون الأضاحي ؛ تقرباً لله تعالى وإكراماً لنبيّ الله إبراهيم عليه السلام -
    • -  قال تعالى : " فَبَشَّرْنَاهُ بِغُلَامٍ حَلِيمٍ * فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ * فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ * وَنَادَيْنَاهُ أَنْ يَا إِبْرَاهِيمُ * قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا إِنَّا كَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ *إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ * وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ * وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآَخِرِينَ * سَلَامٌ عَلَى إِبْرَاهِيمَ " .
    - فضلها في القرآن و السنة : 
    • وقد ذُكر الكثير من الآيات والأحاديث عن الأجر والفضل في هذه الأيام الفضيلة  : 
    • ١. أقسم الله تعالى في سورة الفجر بالفجر وعطف عليها اللّيالي العشر بقوله : "والفجر * وليالٍ عشر* والشفع والوتر" .
    • ٢. وقد حثّ الله تعالى عباده المؤمنين على ذكره في الأيام وأمرهم بقوله : "واذكروا الله في أيّامٍ معلومات " وقد جاء في التفسير أنّ الأيام المعلومات هي أيام العشر من ذي الحجة .
    • ٣. وقد جاء في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم عن فضل الأعمال الصالحة في هذه الأيام العشر ، فقال رسول الله :《 ما من أيامٍ العمل الصالح أحبّ فيهنّ إلى الله تعالى من هذه الأيام العشر، قالوا يا رسول الله : ولا الجهاد في سبيل الله ؟ قال : ولا الجهاد في سبيل الله ، إلّا رجلٌ خرج بنفسه وماله، ثمّ لم يرجعْ من ذلك بشيء 》.
    • ٤ . العتق من النار :  في حديث عن أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها : ( ما من يوم أكثر من أن يعتق الله فيه عبداً من النار من يوم عرفة، وإنه ليدنو ثم يباهي بهم الملائكة، فيقول: ما أراد هؤلاء ؟ ) رواه مسلم 
    - سبب تفضيلها على غيرها من أيام السنة :
    • - يذكر أهل العلم السبب بأنه:  اجتماع أمهات العبادة فيها وهي: الصلاة والصيام والصدقة والحج، ولا يتأتى ذلك في غيرها.
    - أعمال مهمة يستحب القيام بها في العشر الأوائل : 
    • - الصيام : وهو من صالح الأعمال التي يتقرب بها المسلم إلى الله ؛ وأفضلها ، ولا يعلم أجرها إلا الله. 
    • - التوبة النصوح : قال تعالى : {وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون} . 
    • - الحج إلى بيت الله الحرام : وقد سُئل رسول الله ﷺ أي العمل أفضل؟ قال: (إيمان بالله ورسوله، قيل ثم ماذا؟ قال: الجهاد في سبيل الله، قيل: ثم ماذا؟ قال: حج مبرور) متفق عليه. 
    • - الإكثار من النوافل والسنن : قال ﷺ :  (وما تقرب إليّ عبدي بشيء أحب إليّ مما افترضته عليه....) . 
    • - الإكثار من ذكر الله عموما ومن التكبير خصوصاً : قال الله تعالى: {ليشهدوا منافع لهم ويذكروا اسم الله في أيام معلومات على ما رزقهم من بهيمة الأنعام}. 
    • - وفي حديث آخر : (فأكثروا فيهنّ من التهليل والتكبير والتحميد). 
    • - قراءة القرآن وذكر الله و الإكثار من الدعاء و الصدقة ، وبر الوالدين وغيرها من الأعمال الصالحة. 
    وفي الختام : 
    • - علينا اغتنام الأوقات في هذه الأيام الفضيلة و أن لاندع للشيطان أو للفراغ سبيلا إلى قلوبنا . 
    - وأخيرا: لاتنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
    • - ودمتم بكل خير  .

     

     

     

     

     

     



أحدث المقالات

مقالات قد تعجبك

مقالات ذات صلة

Flag Counter