معلومات عن ‌‌أبي حنيفة النعمان

  • معلومات عن ‌‌أبي حنيفة النعمان
    •  
    • أبو حنيفة النعمان


       

    • هو النعمان بن ثابت بن مرزُبان الكوفيّ، فقيه وعالم مسلم، وأول الأئمة الأربعة عند أهل السنة والجماعة، وصاحب المذهب الحنفي في الفقه الإسلامي.
    • ‌‌مولد أبي حنيفة ونشأته


       

    • ولد أبو حنيفة عام 80هـ على الأصح
    • يعتبر أبو حنيفة من أتباع التابعين أدرك زمن أربعة من الصحابة وهم: أنس بالبصرة، وعبد الله بن أبي أوفى بالكوفة، وسهل بن سعد الساعدي في المدينة، وأبو الطفيل عامر بن وائلة بمكة.
    • واختلفوا ألقى واحداً منهم أم لا؟
    •  والراجح أنه لم يلق أحدا من الصحابة.
    • نشأ أبو حنيفة تاجراً يتجر في الخز بالكوفة، وهي آنذاك زاخرة بالعلماء والفقهاء.
    • أقبل أبو حنيفة على الفقه بعد أن ألم بطرف من العلوم الإسلامية، وما زال ينهل من معينه حتى صار إمام أهل الرأي.
    • وعرف أبو حنيفة بكثرة اجتهاده وأخذه بالقياس، متأثراً في ذلك بشيوخه الذين أخذ عنهم.
    • شيوخ الإمام أبي حنيفة  


       

    •  كان شيخه حماد بن أبي سليمان، الذي انتهت إليه في عصره رياسة الفقه في العراق، فتتلمذ على إبراهيم النخعي أحد شيوخ مدرسة الرأي.
    •  وأخذ عن عطاء ابن أبي رباح، وعكرمة مولى عبد الله بن عباس، ونافع مولى ابن عمر، وأخذ عن المبرزين في الفقه من أئمة الشيعة، كالإمام زيد بن علي، والإمام جعفر الصادق.
    • ‌‌أصول مذهب أبي حنيفة


       

    • 1- القرآن الكريم والسنة:
    • جاء في تاريخ بغداد ما روي عن أبي حنيفة أن قال: آخذ بكتاب الله فإن لم أجد فبسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ فإن لم أجد في كتاب الله تعالى ولا سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذت بقول أصحابه.. آخذ بقول من شئت منهم، وأدع من شئت منهم، ولا أخرج من قولهم إلى قول غيرهم، وهذا الكلام يدل على أنه يأخذ بالكتاب ثم بالسنة.
    • 2- التشدد في قبول الحديث:
    • كان أبو حنيفة يتحرى عن رجال الحديث، ويتثبت من صحة روايتهم؛ فقد لا يقبل الخبر عن رسول الله صلى الله وسلم إلا إذا رواه جماعة عن جماعة، أو اتفق فقهاء الأمصار على العمل به؛ فأصبح مشهورا، وبهذا تضيق دائرة العمل بالحديث.
    • 3- التوسع في القياس:
    • كان أبو حنيفة يعمل رأيه في المسألة، ويجتهد في استنباط حكمها دون أن يتقيد بقول سابق للصحابة أو التابعين، ما لم يتبين له صحة نقل عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    • 4- الاستحسان:
    • يعتبر الاستحسان من أصول الأدلة في مذهب أبي حنيفة
    • أشهر تلاميذ أبي حنيفة


       

    • اشتهر من حملة فقه أبي حنيفة رجلان، أبو يوسف قاضي القضاة، ومحمد بن الحسن الشيباني، ولهذين الصاحبين فضل كبير على مذهبه في العمل على نشره وإذاعته؛ فكتب أبي يوسف هي التي حفظت أقوال أبي حنيفة التي نقلها عنه، ومن ذلك:
    • 1- الآثار: الذي هو مسند الإمام، مع إضافة أبي يوسف من مروياته في بعض المواضع.
    • 2 الخراج.
    • 3 اختلاف أبي حنيفة وابن أبي ليلى.
    • وتعتبر مؤلفات محمد بن الحسن المراجع الأصلية لمذهب أبي حنيفة، ومن أهمها:
    • 1- الجامع الكبير.
    • 2 والجامع الصغير.
    • 3 السير الكبير.
    • 4 السير الصغير.
    • 5 الزيادات.
    • ومن أشهر تلاميذ أبي حنيفة كذلك:
    •  زفر بن الهذيل، الذي كان من أصحاب الحديث ثم غلب عليه الرأي ومهر في القياس.
    • https://al-maktaba.org/book/10461
    • - وأخيراً: إن كان لديك أي اقتراح أو ملاحظة أو إضافة أو تصحيح خطأ على المقال يرجى التواصل معنا عبر الإيميل التالي: Info@Methaal.com
      لا تنس عزيزي القارئ مشاركة المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتعم الفائدة.
      ودمتم بكل خير.


Flag Counter